الجمعة 23 ذو القعدة 1437 / 26 أغسطس 2016


التقويم
23 ذو القعدة 1437
سحنثرخج
12
3456789
10111213141516
17181920212223
242526272829

تغذيات RSS


الخطب
11-23-1437ذو القعدة
الحَمدُ للهِ يَغفِرُ بِالتَّوبَةِ الكُفْرَ الصَّرِيحَ,وَيَسْتُرُ بِفَضلِهِ العَيبَ القَبِيحَ,نَشهَدُ ألَّا إِلَهَ إلَّا اللهُ وَحدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ,حَيِيٌّ ستِّيْرٌ,يُحْبُّ السِّتْرَ وَيَرْضَاهُ,وَيَكْرَهُ التَّشْهِيرَ والفَضْحَ وَيَأْبَاهُ.وَنَشهدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبدُهُ وَرَسُولُهُ وَمُصْطَفَاهُ,صَلَّى اللهُ وَسَلَّمَ وَبَارَكَ عَلَيهِ,وَعَلى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ,وَمَنْ اتَّبَعَ هُدَاهُ أَمَا بَعْدُ:فَاتَّقُوا اللهَ عِبادَ اللهِ:وَتَعَرَّفُوا على أَسْمَاءِ اللهِ الحُسْنى,وَصِفَاتِهِ العُلى وادْعُوهُ بِها.فَإنَّ ذَلِكَ يُغَذِّي شَجَرَةَ الإيمَانِ فِي القُلُوبِ,وَي ..

[المزيد ...]  تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 16
11-15-1437ذو القعدة
الحمدُ لله وحدَه أنجزَ وَعْدَهُ وَنَصَرَ عَبدَهُ وَهَزمَ الأَحزَابَ وَحدَهُ,نشهدُ ألا إله إلاَّ اللهُ وحدَه لا شريكَ له ولا نعبدُ أَحَدَاً غَيْرَهُ,وَنَشهَدُ أنَّ محمداً عَبْدُ اللهِ ورسولُهُ,صلَّى اللهُ وسلَّم وباركَ عليه وعلى آلهِ وصحبِه,وَمَنْ تَبِعَهُم بِإحسَانٍ إلى يومٍ يُلاقِي فيهِ العبدُ رَبَّهُ.أمَّا بَعدُ.فَيَا سَعَادَةَ  مَنْ كانتِ التَّقوى لِبَاسَهُ:وَلِبَاسُ التَّقْوَى ذَلِكَ خَيْرٌ.فَاتَّقُوا اللهَ يَامُؤمِنُونَ واعلَمُوا أَنَّ رَسُولَنا هُوَ الأُسْوَة ُ والإمامُ,بِنورِ شَريعَتِه نَهتدي وَعَليها نَسِيرُ,وحينَ تحدَّثنا في الجُمعةِ الماضية عن صَدِّ قُريشٍ لِرَسُولِ اللهعَن ..

[المزيد ...]  تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 87
11-08-1437ذو القعدة
الحمدُ لله رَزَقَ المؤمنينَ فَتْحَاً مُبِينَاً,وَهَدَاهُمْ إليه صِراطاً مُستقيماً,نَشهدُ ألَّا إلهَ إلَّا اللهُ وحده لا شريكَ له ربَّاً عليماً حكيماً,ونشهدُ أنَّ محمداً عبد ُالله وَرَسُولُه أَرْسَلَهُ اللهُ شَاهِدَاً وَمُبَشِّرِاً ونَذَيرَاً, صلَّى الله وسلَّم وَبَارَكَ عليه وعلى آله وأصحَابِه,ومن اتَّبعَ سبيلَهم وسلِّمْ تَسلِيماً مَزيداً, أمَّا بعدُ. يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ . عبادَ اللهِ:مَنْ مِنَّا مَنْ لا يَشْتَاقُ إلى بيتِ اللهِ الحرامِ؟وإبراهيمُ الخليلُ ..

[المزيد ...]  تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 111
11-02-1437ذو القعدة
الحمدُ للهِ علاَّمِ الغُيُوبِ,المَطَّلعِ على أَسرَارِ القُلُوبِ,نَشهدُ ألَّا إِلَهَ إلِّا اللهُ وَحدَهُ لا شَرِيكَ لَه يعلمُ ما يلجُ في الأرضِ وما يخرجُ منها وما ينزلُ من السَّماءِ وما يعرجُ فيها وهو مَعَكُم أَينَما كُنتم واللهُ بما تَعملونَ بَصيرٌ،وَنَشهَدُ أنَّ مُحمَّدًا عبدُ اللهِ ورسولُه إمامُ التَّائِبينَ صلَّى الله وسلَّم وباركَ عليه وعلى آله وأصحابه وَمَنْ اقتَفَى أَثَرَهُ فَكانوا للهِ مُتَّقينَ,ومَن تَبِعهم بإحسانٍ وإيمانٍ إلى يوم الدِّين. أَمَّا بَعْدُ:عباد الله:أوصِيكُم وَنَفْسِي بِتَقْوَى اللهِ تعالى حَقَّ التَّقْوَى،وَاسْتَمْسِكُوا مِنَ الإِسْلاَمِ بالعُرْوَةِ الوُثْقَى،و ..

[المزيد ...]  تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 141
10-23-1437شوال
الحمدُ للهِ جَعَلَ الْكَعْبَةَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ قِيَامًا لِلنَّاسِ,ربطَ فيها أ!عظَمَ الأَركَانِ,نشهدُ ألَّا إله إلَّا اللهُ وحدهُ لا شريكَ لهُ المَلِكُ الدَّيَّانُ,ونشهدُ أنَّ مُحمَّداً عبدُ اللهِ ورسولُهُ بعثهُ اللهُ رحمَةً وأماناً للإنسِ والجآنِّ,صلَّى اللهُ وسلَّمَ عليهِ,وعلى جميعِ الآلِ والصَّحبِ والتَّابِعينَ لهم بإحسانٍ. أَمَّا بعدُ:فاتَّقوا اللهَ يا مُسلِمُونَ:وَصَحِّحوا المَقَاصِدَ والنِّياتَ,وراقِبوا عَالِمَ السِّرِّ والخَفِيَّاتِ. عبادَ اللهِ:تَستقبِلُ مَكَّةُ بعدَ أَيَّامٍ وُفُودَ الحَجِيجِ،يُلبُّونَ نِدَاءَ رَبِّهم ويُجِيُبونَ أَذَانَ خَلِيلهِ عليهِ ال ..

[المزيد ...]  تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 193
10-17-1437شوال
الحمدُ للهِ العَلِيِّ الأَعلى،وَإِنْ تَجْهَرْ بِالْقَوْلِ فَإِنَّهُ يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفَى,أَحَاطَ بِكُلِّ شَيءٍ عِلماً، وَأَحْصَى كُلَّ شَيءٍ عَدَداً،نَحمدُهُ سُبحانَهُ وَنَشكُرُه وَنَتُوبُ إليه وَنَستَغْفِرهُ,نِعَمُهُ لا تُعَدُّ وَلا تُحْصَى نَشهدُ ألاَّ إِلَهَ إلاَّ اللهُ وَحدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ,لَه الأَسمَاءُ الحُسْنى،والصِّفَاتُ العُلا,وَنَشهدُ أنَّ نَبِيَّنَا مُحمَّدًا عَبدُ اللهِ وَرَسُولُه,أَخشى النَّاسِ لِلهِ وَأَتْقَى،اللهمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَليهِ,وَعلى آلِهِ وَأَصْحَابِه،مَعَالِمِ الهُدَى,وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُم بِإحْسَانٍ وَإيمانٍ,وَمَنْ عَلى نَهْ ..

[المزيد ...]  تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 193
10-08-1437شوال
الحمدُ للهِ قَصَّ عَلينا ما فَيهِ عِبرةٌ لِأُولي الأَلبَابِ،نَشهدُ ألاَّ إلهَ إلاَّ اللهُ وَحدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ بِلا ارْتِيَابٍ وَنَشهَدُ أَنَّ نَبِيَّنا مُحمَّدًا عَبدُ اللهِ وَرَسُولُهُ،بَعَثَهُ اللهُ بِأكْمَلِ الأَخلاقِ والآدَابِ،اللَّهمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَليهِ،وعلى جَمِيعِ الآلِ والأَصحَابِ والتَّابِعِينَ لَهمْ بِإحسَانٍ وإيمَانٍ إلى يَومِ المآبِ.أَمَّا بَعدُ:فَاتَّقُوا اللهَ يا مُسلِمُون حَقَّ التَّقوى،ولا تَغُرَّنَّكمُ الحَيَاةُ الدُّنْيا,فاستَمسِكُوا من الإسلامِ بِالعُروَةِ الوثقَى. أيُّها الكِرَامُ:قُبَيلَ رَمَضَانَ تَكَلَّمنا مِن هُنا عَنْ قِصَّةِ قَرْ ..

[المزيد ...]  تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 241
10-02-1437شوال
الحمدُ للهِ ذِي المَنِّ وَالعَطَاءِ،نَحمدُهُ على النَّعماءِ،نَشهدُ ألاَّ إلهَ إلاَّ اللهُ وَحدَهُ لا شَريكَ لَهُ, تَفَضَّل على التَّائبينَ والصَّائِمينَ بِحُسْنِ الجِزِاءِ,وَنَشهدُ أنَّ نبينَا محمداً عبدُ الله ورسوله,إمامُ الحُنَفَاءِ،صلَّى الله وسلَّم وباركَ عليه وعلى آلِهِ الأَتْقِيَاءِ،وَأَصحَابِهِ الأَوفياءِ،وَالتَّابعينَ لَهُمْ بِإحسانٍ وإيمانٍ ما دامتِ الأرضُ والسماءُ. أمَّا بعد:فاتَّقوا اللهَ يا مُسلمونَ،فالتَّقوى أكرمُ ما أَسرَرتُم وأَبَهى ما أَظْهَرتُم.واستقيموا على الخيرِ والطَّاعةِ,إلى أنْ تَقومَ السَّاعةُ.هَنِيئًا لِمَنْ وُفِّق للصِّيامِ والقِيامِ،هَنِيئًا للصَّائِمينَ هن ..

[المزيد ...]  تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 249
09-28-1437شوال
اللهُ أكبرُ! اللهُ أكبرُ! اللهُ أكبرُ! اللهُ أكبرُ!اللهُ أكبرُ! اللهُ أكبرُ!اللهُ أكبرُ! اللهُ أكبرُ!الله أكبرُ. اللهُ أَكْبَرُ، اللهُ أَكْبَرُ، لاَ إِلهَ إِلاَّ اللهُ، واللهُ أَكْبَرُ، اللهُ أَكْبَرُ وللهِ الحَمْدُ.جَلَّ عن شَرِيكٍ وولدٍ، وتقدَّسَ عن نظيرٍ وانفرد,أفاضَ علينا وأجادَ،وخصَّنا بالأفراحِ والأعيادِ,نشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريكَ له شَهَادَةَ مَنْ آمنَ به وأَسْلَمَ،وفوَّضَ أَمرَهُ لَهُ واستَسلَمْ,ونشهدُ أنَّ نَبِيَّنا محمداً عبدُ اللهِ ورسولُه حَرِصَ علينا فَعَلَّمَنا،ونَصَحَ فَجَعَلَ شَفَاعَتَهُ لنا:لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِ ..

[المزيد ...]  تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 251
09-25-1437رمضان
الحمدُ لله على جزيلِ عطائِهِ,وسَوابغِ آلائِهِ,نشهدُ ألاَّ إلهَ إلاَّ اللهُ وحده لا شريك له شهادةً نَرجو بها النَّجاةَ يومَ لقائِهِ,ونَشهدُ أنَّ محمدا عبدُ الله ورسولُهُ الدَّاعي إلى جَنَّتِهِ ومَرضَاتِهِ,صلَّى الله وسلَّم وبارك عليه وعلى آلِهِ وأصحابِه وأَتبَاعِهِ,ودُعاتِهِ وهُداتِهِ, أمَّا بعد.فاتَّقوا الله عبادَ الله:فإنَّ تقوى اللهِ أَفضَلُ مُكتسَبٍ،وطاعتُه أعلى نسبٍ.صَدَقَ اللهُ: أَيَّامًا مَعْدُودَاتٍ . بِالأَمسِ أَقبَلَ مُشرقَ المِيلادِ شَهْرُ التُّقاةِ ومَوسِمُ العُبَّادِ واليومَ شدَّ إلى الرَّحيلِ مَتَاعَهُ قد زوَّد الدُّنيا بخيرِ الزَّادِ.عبادَ الله ..

[المزيد ...]  تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 203



إحصائيات
الخطب 344
الصوتيات 0
المقالات 3

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ خالد القرعاوي